أخر الأخبار 24

تعرف على سلوك مدمن الشبو من الجرعه الاولى الى مرحلة اليأس واللاعودة

المظاهر السلوكية لمدمن الشبو في مراحل إدمانه المختلفة، الشبو أو الكريستال ميث، يعد من  أخطر أنواع المخدرات، لذلك يطلق عليه المخدر القاتل، حيث أنه تظهر المظاهر السلوكية الغريبة والخطيرة، على مدمن الشبو منذ تناول أول جرعة من هذا المخدر، فتأكد أنك قد تكون اتخذت أولى خطواتك في طريق الموت عند اقبالك على تجربة هذا السم القاتل، ومن خلال هذا المقال سوف نقدم لكم أبرز المظاهر السلوكية لمدمن الشبو في مراحل إدمانه المختلفة، فتابعوا معنا.

المرحلة الأولى: المظاهر السلوكية لمدمن الشبو عند تناول أول جرعه

يبدأ مفعول مخدر الشبو في الظهور في غضون 20 دقيقة  من بداية تعاطيه.

يذكر مستخدمون هذا المخدر، أنهم يشعرون باكتساب الكثير من الطاقة، بالإضافة إلى شعورهم بإمكانية التفكير بوضوح، ويظنون أن بإمكانهم أن يتخذوا أفضل القرارات في ذلك الوقت.

قد يكون السبب وراء ذلك أن الشبو يعمل على زيادة مستويات هرمون الدوبامين بشكل كبير، هذا الهرمون الذي من شأنه أن يدفع المتعاطي للسعي وراء هدفه واكسابه شعور بالسعادة.

وبعد مرور ساعة على التعاطي، يبدأ الشعور بارتفاع معدل ضربات القلب،  يصاحبها عدم القدرة على التنفس بشكل طبيعي، مع فقدان الشهية تماماً.

ومن أهم المظاهر السلوكية التي تظهر على المتعاطي، في هذه المرحلة،  هي زيادة الرغبة الجنسية لدرجة تصل إلى صعوبة السيطرة عليها.

قد تستمر تأثيرات مخدر الشبو على المتعاطي لأول مره، في الغالب ما بين الأربع ساعات و ال 12 ساعة.

المرحلة الثانية: المظاهر السلوكية لمدمن الشبو في مرحلة الإدمان على الشبو

أكدت العديد من التجارب أنه بمجرد تناول الشخص لجرعة واحدة من الشبو، فإن جسمه يصبح في حاجة إلى أخذ المزيد من الجرعات الأخرى ليحصل على نفس الشعور، ولكن مع زيادة عدد الجرعات، تقل المتعة التي يحصل عليها،

وفي هذه المرحلة تتحول حالة المتعاطي من حالة Ecstasy-HIGH، إلى حالة من الاكتئاب والشعور بالرغبة في الانتحار.

ينقسم السلوك الظاهري لمدمن الشبو  في هذه المرحلة إلى عدة مراحل أخرى تتمثل فيما يلي:

سلوك مدمن الشبو

مرحلة الإثارة (Rush)

في هذه المرحلة، يقوم الدم بامتصاص المخدر، ويتسبب في ارتفاع  معدل ضربات القلب،  وظهور أعراض ارتفاع ضغط الدم، وقد تستمر هذه الحالة لما يقرب من النصف ساعة.

مرحلة النشوة (High)

في هذه الحالة يكون الجسم في حالة من الحدة والتركيز، واكتساب الطاقة المفرطة،  وتلاحظ في سلوكه تكرار فعل الأشياء، وظهور أعراض  النشوة،  فضلاً  عن الزيادة المفرطة  في الرغبة الجنسية.

مرحلة الإفراط (Binge)

بعد الاستجابة لرغبة الجسم في تناول الكثير من جرعات المخدر، دون توقف، يدخل المتعاطي في حالة من  Binge أو الشراهة لتناول المخدر يليها عدم الاستجابة لأثر المخدر وتوقف الجسم عن الشعور بهذه النشوة.

مرحلة السقوط أو الصدمة (Crash)

عند الاستخدام الطويل لمخدر الشبو، يحدث للجسم صدمة بسبب زوال الأثر وعدم الشعور بالتأثيرات السابقة التي كان يمنحها المخدر من قبل، فيظهر على سلوك مدمن الشبو، ما يلي؛

  • دائما ما تجد متعاطي الشبو في حالة شديدة من العصبية، والمزاج المتقلب.
  • تظهر عليه حالة عدوانية شديدة، حتى أنها قد تؤدي به إلى القتل، والخطير في الأمر أنك لن تستطيع أن تتوقع ردة فعله، لذلك يجب أن تكون حذر بشدة، أثناء تعاملك مع مدمن على الشبو، لأنك ببساطه من الممكن أن تجد نفسك قتيل بين يديه.
  • ولأن علاج إدمان الشبو، من الأمور الصعبة جداً، وتحتاج إلى طرق معينة، فإنك سوف تلاحظ على مدمن الشبو، الذى لا يتجاوز عمره سن الشباب، في تحول تام في غضون شهور قليلة، فقد تجد أن سلوك مدمن الشبو، أصبح يضاهي سلوك رجل عجوز، وتعتبر هذه الأعراض من أبرز الأعراض الجانبية التي يتسبب فيها إدمان الشبو،  فهو يصيب متعاطيه بالشيخوخة المبكرة.
  • من الأشياء الخطيرة التي تساهم في عدوانية سلوك مدمن الشبو في هذه المرحلة، اضطرابات النوم التي يسببها المخدر، فمن المعروف عن مخدر الشبو أنه عدو النوم، فدائما ما تجد مدمن الشبو مستيقظ لأيام متواصلة، دون إبداء أي رغبة في النوم، مما يجعله كثير العصبية ودائم التوتر.
  • لا يستطيع مدمن الشبو السيطرة على أفعاله، فتلاحظ على سلوك متعاطي الشبو، التصرف تصرفات غير عقلانية وبعيدة كل البعد عن المنطق، وقد تكون هذه السلوكيات ناتجة أساساً بسبب، حالة الهلاوس البصرية والسمعية التي يتعرض لها مدمن الشبو.
  • ممكن أن تؤدي الحالة الهستيرية والعصبية الشديدة التي يتعرض لها مدمن الشبو، إلى صدور سلوكيات خطيرة منه، قد تصل إلى قتل أحد المقربين منه كما ذكرنا في السابق، أو حتى إلى درجة قتل نفسه وهو في حالة فقدان تام للوعي، و لا يدرى ماذا يفعل.
  • ومن السلوكيات الواضحة لمدمن الشبو، هي فقدانه للتوازن، وشعوره الدائم  بالصداع والدوران في الرأس.
  • يتسبب كذلك إدمان الشبو في ظهور سلوكيات نفسية غريبة، حيث أنه يؤدي إلى الإصابة باضطرابات عقلية ونفسية خطيرة، فتلاحظ في سلوكه أعراض من مرض الذهان، كظهور بعض الضلالات و تصرفات جنون العظمة.
  • قد تلاحظ أيضًا على مدمن الشبو عدم الاهتمام بنظافته الشخصية، وبالأخص تنظيف أسنانه.
  • وأخيراً يشعر مدمن الشبو  بالكسل والخمول وعدم القدرة على الحركة.

المرحلة الأخيرة:  سلوك مدمن الشبو في مرحلة اليأس و اللاعودة  

في هذه المرحلة يسود على مدمن الشبو حالة من والتعب والإعياء الدائمين، ويصبح كالعجوز في أرزل العمر، وغالبا ما يصاب بالجفاف الشديد، ويدخل بعد ذلك ف مرحلة الاكتئاب الحاد، مع  انعدام الرغبة وزوال جميع الطاقة،  ويسيطر على سلوكه أعراض اليأس وانتظار الموت، وتكون هذه الفترة مليئة بالكثير من الافكار الانتحارية.

وقد تزداد رغبة مدمن الشبو في تعاطي المزيد والمزيد من جرعات المخدر،  حتى يضع نفسه في خطر تناول الجرعة الزائدة، التي تتسبب فوراً في حدوث ارتفاع مفاجئ في معدلات ضغط الدم، مما يؤدي  إلى الإصابة بانفجار شرايين المخ أو شرايين القلب،  ثم حدوث الوفاة، وهي النهاية المحتمة لعدم السعي وراء علاج الإدمان على مخدر الشبو في أسرع وقت ممكن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
View more on Snapchat